فرض قيود جديدة حول العالم لمواجهة إنتشار أوميكرون بعد تحذير منظمة الصحة العالمية
آخر تحديث GMT16:55:57
 لبنان اليوم -

فرض قيود جديدة حول العالم لمواجهة إنتشار "أوميكرون" بعد تحذير منظمة الصحة العالمية

 لبنان اليوم -

 لبنان اليوم - فرض قيود جديدة حول العالم لمواجهة إنتشار "أوميكرون" بعد تحذير منظمة الصحة العالمية

منظمة الصحة العالمية
لندن ـ سامر موسى

يتوالى فرض قيود عبر العالم في مواجهة انتشار المتحورة الجديدة "أوميكرون" من كورونا، مثل ألمانيا التي يتوقع أن تشدد التدابير الخميس، بعدما حذرت منظمة الصحة العالمية من مزيج "ضار" متمثل في معدلات تطعيم وفحوص متدنية. جاء ذلك بعدما حذرت منظمة الصحة العالمية من مزيج "ضار" متمثل في معدلات تطعيم وفحوص متدنية.
ومن المقرر أن تتخذ برلين إجراءات جديدة منها الإغلاق المحتمل للحانات والأماكن العامة الأخرى وفرض إلزامية التطعيم، هذا الإجراء المرتقب تطبيقه في النمسا، يتم درسه في بلدان مختلفة كجنوب أفريقيا حتى لو كانت المقاومة قوية.
وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين في مؤتمر صحفي إنه "يجب مناقشة" الموضوع في الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.
وأكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس في جنيف أنه في الوقت الحالي تشكّل نسبة التلقيح وكشف الاصابات المتدنية مزيجاً "ضاراً".
وحذر من أنها "وصفة مثالية لتكاثر المتحورات وتفشيها"، مشدداً على أن نهاية الوباء هي "مسألة خيار".
وفي جنوب أفريقيا، حيث أعلن اكتشاف المتحورة أوميكرون الأسبوع الماضي وحيث تم تطعيم أقل من ربع السكان، تحدثت السلطات أمام البرلمان عن انتشار "متسارع" للفيروس.
وندد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الأربعاء، بإغلاق الحدود، واصفاً هذا الإجراء بأنه شكل من أشكال "الفصل العنصري" ضد قارة أفريقية نسبة التلقيح فيها غير كافية.
كما قالت منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية إن الأولوية تظل "لضمان إنتاج اللقاحات وتوزيعها في أسرع وقت ممكن في كل أنحاء العالم".
وأنفقت الدول المتقدمة في مجموعة العشرين 10000 مليار دولار لحماية اقتصادها خلال الأزمة، في حين أن تطعيم سكان العالم لن يكلف سوى 50 مليارًا كما قالت كبيرة الاقتصاديين في منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية لورانس بون.
ورصدت المتحورة اوميكرون في كل القارات، لكن أوروبا التي واجهت قبل ظهورها تفشياً قوياً للوباء، تبدو الأكثر تضرراً.
وبعد العديد من البلدان الأخرى، أعلنت أيرلندا وأيسلندا والهند بدورها عن الحالة الأولى. أكدت فرنسا الخميس أول حالة إصابة على أراضيها بعد اكتشاف أول حالة في جزيرة ريونيون.
وقررت دول القارة العجوز تشديد القيود الصحية مرة أخرى: ضبط الحدود وحظر السفر إلى منطقة إفريقيا الجنوبية وإلزامية وضع الكمامة في وسائل النقل العام والمحلات التجارية في المملكة المتحدة، والتوصية بتلقيح الأطفال المعرضين للخطر في فرنسا.
في بلجيكا، من غير المستبعد أن تعقد السلطات اجتماعا ثالثا في أقل من ثلاثة أسابيع لاتخاذ قرار بشأن قيود جديدة حول النشاطات في الداخل وفي المدارس. دعت منطقة فلاندرز، المنطقة الاولى في البلاد، إلى تشديد جديد للاجراءات بدعم من وزير الصحة الفدرالي فرانك فاندنبروك الخميس الذي وصف "الوضع في المستشفيات بالمأسوي".
وسجلت الدنمارك التي واجهت تفشياً وبائياً قوياً، رقماً قياسياً الأربعاء مع أكثر من 4500 حالة جديدة، وأعادت فرض خضوع المسافرين القادمين من الدوحة ودبي لفحص إلزامي.
وأعلنت الولايات المتحدة، الخميس، تعزيز الفحوص للمسافرين الوافدين إلى أراضيها اعتباراً من الأسبوع المقبل بعد الإعلان الأربعاء عن أول حالة إصابة بالمتحورة اوميكرون.
وفي آسيا، اعلنت اليابان التي أغلقت حدودها أمام الأجانب، عن حالتين من المتحورة الجديدة وطلبت الأربعاء من شركات الطيران تعليق الحجوزات الجديدة إلى أراضيها لمدة شهر.
كما سجلت نيجيريا الدولة الأكثر اكتظاظاً بالسكان في أفريقيا، أول ثلاث حالات لدى أشخاص عائدين من جنوب أفريقيا، تماماً مثل أول ثلاث حالات تم رصدها في البرازيل.
وتم الإبلاغ عن أول حالة في المملكة العربية السعودية -لدى سعودي عائد من شمال أفريقيا- وكذلك في الإمارات العربية المتحدة.
وأعربت مختبرات مختلفة بما في ذلك "موديرنا" و"أسترازينيكا" و"فايزر/بيونتيك" و"نوفافاكس" عن ثقتها في قدرتها على إنتاج لقاح جديد ضد أوميكرون.
وأعلنت روسيا أيضاً أنها تعمل على تطوير نسخة من "سبوتنيك في" يستهدف هذه المتحورة تحديداً.
ولم يسبق أن تسببت إحدى متحورات كوفيد-19 في إثارة مثل هذا الهلع منذ ظهور "دلتا" السائدة حالياً والشديدة العدوى.
وتعتبر منظمة الصحة العالمية "احتمال انتشار أوميكرون عالمياً "مرتفعاً" حتى لو بقيت العديد من الأمور المجهولة كالعدوى وفعالية اللقاحات الموجودة وخطورة الأعراض.
وما يطمئن حتى الآن هو عدم الإبلاغ عن أي وفيات مرتبطة بأوميكرون.
وتسبب فيروس كوفيد-19 بوفاة ما لا يقل عن 5214847 شخصاً في جميع أنحاء العالم منذ ظهوره في أواخر عام 2019 في الصين.

قد يهمك أيضًا:

قلق عالمي من"بوتسوانا" المتحور الجديد من فيروس كورونا

الكشف عن ظهور متحور جديد لفيروس كورونا مثير للقلق في جنوب إفريقيا

lebanontoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فرض قيود جديدة حول العالم لمواجهة إنتشار أوميكرون بعد تحذير منظمة الصحة العالمية فرض قيود جديدة حول العالم لمواجهة إنتشار أوميكرون بعد تحذير منظمة الصحة العالمية



بلقيس فتحي تتألق بإطلالة عصرية وأنيقة

القاهرة ـ لبنان اليوم

GMT 17:43 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

الإطلالات المناسبة لحفلات الزفاف الصيفية
 لبنان اليوم - الإطلالات المناسبة لحفلات الزفاف الصيفية

GMT 18:09 2022 الإثنين ,23 أيار / مايو

أفضل خمس مدن سياحية في ألمانيا لمحبي الطعام
 لبنان اليوم - أفضل خمس مدن سياحية في ألمانيا لمحبي الطعام

GMT 15:05 2022 الجمعة ,20 أيار / مايو

فساتين صيفية مثالية لمختلف المناسبات
 لبنان اليوم - فساتين صيفية مثالية لمختلف المناسبات

GMT 14:38 2022 الجمعة ,20 أيار / مايو

أجمل الوجهات السياحية المثالية حسب كل برج
 لبنان اليوم - أجمل الوجهات السياحية المثالية حسب كل برج

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 05:41 2018 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

إطلاق "Intenso "عطر دولتشـي آند غابانـا للرجال

GMT 12:22 2018 الإثنين ,04 حزيران / يونيو

تعرف علي فضل الصلاة على النبي ﷺ في يوم الجمعة

GMT 19:02 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم

GMT 01:20 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

الجماع اثناء الدورة الشهرية

GMT 00:25 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعرك الشتوية من المطربة الإماراتي بلقيس فتحي
 
lebanontoday
<

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

lebanontoday lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
lebanon, lebanon, lebanon