العماد ميشال عون يستقبل السفير الإيراني لبحث الأوضاع العامة في لبنان
آخر تحديث GMT03:46:16
 لبنان اليوم -
روسيا تقدم أكثر من 700 طن من زيت الطهي للبنان الرئيس نبيه بري يريد حواراً للتوافق على إسم أو أكثر لرئاسة الجمهورية والاسماء المطروح حالياً هي أسماء للحرق ولتضييع الوقت ميشال دويهي يؤكد أن نحن لسنا مجلس "عشائر" وإشتباكنا السياسي هو في كيفيّة بناء الدولة جبران باسيل يؤكد أن لمست حرص البطريرك الراعي وهو لمس حرصنا على ضرورة انتخاب رئيس باسيل يؤكد أن ذهبنا مع خيار الورقة البيضاء كي نترك المجال مفتوحاً أمام كافة الخيارات وسنعمل جدياً داخل التيار الوطني الحر لتسمية مرشح جدي للرئاسة جبران باسيل يؤكد أن لدي مصلحة شخصية ومرتبطة بـ"التيار" بانتخاب فرنجية رئيساً للجمهورية ولكن ليس على صعيد البلد جبران باسيل يؤكد أن تفاهم مار مخايل على المحك وذلك نتيجة القيام باتفاق وقصدت في كلمتي الاخيرة بالصادقين "حزب الله" باسيل يؤكد أن "حزب الله" ينطلق من أنه يريد رئيساً يحمي المقاومة مطر مكرَّمًا على مسرح الرابطة الثقافية ويؤكد أن طرابلس مدينة الطموح الذي لا يموت باسيل يرفض مُعادلة سليمان فرنجية او جوزيف عون فلا أحد يضع لنا المعادلات
أخر الأخبار

العماد ميشال عون يستقبل السفير الإيراني لبحث الأوضاع العامة في لبنان

 لبنان اليوم -

 لبنان اليوم - العماد ميشال عون يستقبل السفير الإيراني لبحث الأوضاع العامة في لبنان

رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون
بيروت - لبنان اليوم

استقبل الرئيس السابق العماد ميشال عون السفير الإيراني في لبنان مجتبى أماني يرافقه القائم بالأعمال حسن خليلي، في زيارة تهنئة بالأعياد جرى خلالها بحث الأوضاع العامة في لبنان والمنطقة. وبعد اللقاء تحدث السفير الإيراني عن أن بلده «يرغب دائماً في أن يكون هناك تقارب في وجهات النظر بين كل الأحزاب والأطياف والطوائف الموجودة في لبنان»، مضيفاً أن كلامه مع الرئيس عون جاء في هذا السياق. كما دعا الأطراف اللبنانية إلى «تقريب وجهات النظر لانتخاب رئيس للجمهورية في أسرع وقت ممكن، مما سيؤثر على الانتعاش الاقتصادي والخروج من المهل المفروضة».

وكان عهد عون تميز بالعلاقات الوثيقة التي قامت مع إيران، وخصوصاً في الفترة التي تولى فيها الوزير جبران باسيل صهر عون ورئيس «التيار الوطني الحر» وزارة الخارجية. وهي فترة تميزت بتوتر العلاقات اللبنانية - العربية بسبب مواقف باسيل في المؤتمرات العربية التي كانت تُعتبر مواقف منحازة لإيران على حسب القضايا العربية، وكان يبررها باسيل بضرورة «النأي بالنفس» عن النزاعات الإقليمية. وكان من بين أبرز مظاهر الانحياز في سياسة لبنان الخارجية أحد التصريحات المسيئة بحق دول خليجية أطلقها وزير الخارجية الأسبق شربل وهبة المقرب من عون، أدت إلى إرغامه على الاستقالة من منصبه.

وكان مستشار المرشد الإيراني علي خامنئي الوزير السابق علي أكبر ولايتي وصف انتخاب ميشال عون رئيساً للبنان بأنه «انتصار لحسن نصر الله وللمقاومة الإسلامية في لبنان».
يذكر أن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان قام بزيارة إلى لبنان في مارس (آذار) الماضي والتقى عون ونصر الله وعدداً من المسؤولين، وأشاد بالتطور الإيجابي في العلاقات بين لبنان وإيران وأكد استعداد طهران لتلبية كل ما يطلبه الجانب اللبناني من دعم ومساعدات.

قد يهمك ايضاً

 

لبنان يدخل مرحلة الفراغ الرئاسي وتحذير أممي من تدهور الوضع الأمني

وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني يبحث مع الرئيس ميشال عون في ملف النازحين

lebanontoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العماد ميشال عون يستقبل السفير الإيراني لبحث الأوضاع العامة في لبنان العماد ميشال عون يستقبل السفير الإيراني لبحث الأوضاع العامة في لبنان



ياسمين صبري بإطلالات كلاسيكية فاخِرة في مختلف المناسبات

القاهرة - لبنان اليوم

GMT 18:06 2023 السبت ,14 كانون الثاني / يناير

أزياء تم تغير تصميمها من أجل كيت ميدلتون
 لبنان اليوم - أزياء تم تغير تصميمها من أجل كيت ميدلتون

GMT 23:17 2023 الثلاثاء ,10 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن السياحية في إسطنبول لهواة التاريخ والثقافة
 لبنان اليوم - أجمل الأماكن السياحية في إسطنبول لهواة التاريخ والثقافة

GMT 15:41 2023 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

ديكورات شتوية مناسبة للمنزل العصري
 لبنان اليوم - ديكورات شتوية مناسبة للمنزل العصري

GMT 21:56 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

أحدث منصة لبنانية لمواجهة «الأخبار الزائفة»
 لبنان اليوم - أحدث منصة لبنانية لمواجهة «الأخبار الزائفة»

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 05:41 2018 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

إطلاق "Intenso "عطر دولتشـي آند غابانـا للرجال

GMT 12:22 2018 الإثنين ,04 حزيران / يونيو

تعرف علي فضل الصلاة على النبي ﷺ في يوم الجمعة

GMT 19:02 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم

GMT 01:20 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

الجماع اثناء الدورة الشهرية

GMT 00:25 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعرك الشتوية من المطربة الإماراتي بلقيس فتحي
 
lebanontoday
<

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

lebanontoday lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
lebanon, lebanon, lebanon