إحتجاجات أمام وزارة الخارجية اللبنانية دفاعاً عن الثروة النفطية والحدود البحرية
آخر تحديث GMT00:12:56
 لبنان اليوم -

إحتجاجات أمام وزارة الخارجية اللبنانية دفاعاً عن الثروة النفطية والحدود البحرية

 لبنان اليوم -

 لبنان اليوم - إحتجاجات أمام وزارة الخارجية اللبنانية دفاعاً عن الثروة النفطية والحدود البحرية

وزارة الخارجية اللبنانية
بيروت - لبنان اليوم

اعتصم عدد من الناشطين أمام مقر وزارة الخارجية اللبنانية في بيروت "دفاعا عن الثروة النفطية والحدود البحرية" ورفضا للتنازل عن الخط 29. وقال الدكتور عمران زهوة من اللجنة الوطنية لمتابعة ملف ترسيم الحدود إنه "لطالما تحدث الأفرقاء السياسيون في لبنان عن ثقتهم بالجيش اللبناني، وعام 2013 أنشأت فرقة الطوبوغرافيا في الجيش ولدينا اليوم خبراء ومعدات للترسيم بدقة، اليوم طالما تم كف يد الجيش اللبناني وهذا يعني دخول عملية الترسيم البزار السياسي".

وأضاف "التنازل عن الخط 29 يخسّر لبنان 1430 كلم عدا عن أننا سنخسر أيضا حقل قانا الذي سيصبح مشتركا، بالإضافة إلى أن عام 2007 خسرنا 2300 كلم مع قبرص دون أن تتحرك الدولة 750 كلم مع سوريا". وأشار إلى أنه "اليوم ومع شعورنا بالبزار السياسي، والبيان الذي صدر عن رئاسة الجمهورية الذي يتحدث عن أن الخط 29 تقني وليس قانوني، نقول للجميع أن خطنا الوحيد في لبنان التقني والقانوني هو 29 لأنه ينطلق من الـb1، وبحسب اتفاق بوليه- نيوكمب والهدنة هذا محدد وموجود بحدود الدولة اللبنانية والخرائط، وبالتالي الخط رقم 1 و23 وهوف لم ينطلقوا من نقطة B1 وسقطوا حكما".

وأكد أنه في حال "كان سيف العقوبات يهددهم فنحن الشعب اللبناني لن نرضى"، معتبرا أن "كلام المبعوث الأمريكي لترسيم الحدود آموس هوكشتاين تركّز بشكل واضح على الأزمة اللبنانية والاقتصادية وتحدث عن الكهرباء من الأردن والغاز من مصر وابتزهم بسيف العقوبات".

قد يهمك ايضا

موقف الخارجية اللبنانية من أزمة أوكرانيا يُشعل انقساماً سياسياً وسط مطالب بالتزام الحياد

وزارة الخارجية اللبنانية توضِّح تفاصيل توقيف أحد مواطنيها في فرنسا

lebanontoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إحتجاجات أمام وزارة الخارجية اللبنانية دفاعاً عن الثروة النفطية والحدود البحرية إحتجاجات أمام وزارة الخارجية اللبنانية دفاعاً عن الثروة النفطية والحدود البحرية



GMT 23:33 2022 الأربعاء ,29 حزيران / يونيو

5 وجهات سياحية أوروبية للاستمتاع بإجازة عيد الأضحى
 لبنان اليوم - 5 وجهات سياحية أوروبية للاستمتاع بإجازة عيد الأضحى

GMT 23:20 2022 السبت ,25 حزيران / يونيو

ديكورات الجدران في المنزل المعاصر
 لبنان اليوم - ديكورات الجدران في المنزل المعاصر

GMT 23:51 2022 الأربعاء ,22 حزيران / يونيو

نصائح في الديكور لحمّام الضيوف
 لبنان اليوم - نصائح في الديكور لحمّام الضيوف

GMT 22:56 2022 الثلاثاء ,21 حزيران / يونيو

ماكرون يفقد الأكثرية النيابية وينتظره حكمًا عصيًا
 لبنان اليوم - ماكرون يفقد الأكثرية النيابية وينتظره حكمًا عصيًا

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 05:41 2018 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

إطلاق "Intenso "عطر دولتشـي آند غابانـا للرجال

GMT 12:22 2018 الإثنين ,04 حزيران / يونيو

تعرف علي فضل الصلاة على النبي ﷺ في يوم الجمعة

GMT 19:02 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم

GMT 01:20 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

الجماع اثناء الدورة الشهرية

GMT 00:25 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعرك الشتوية من المطربة الإماراتي بلقيس فتحي
 
lebanontoday
<

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

lebanontoday lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
lebanon, lebanon, lebanon