بو حبيب يُؤكد أن ما قاله عن استعداد لبنان للدخول في الحرب مع اسرائيل كان هفوة
آخر تحديث GMT20:39:15
 لبنان اليوم -

بو حبيب يُؤكد أن ما قاله عن استعداد لبنان للدخول في الحرب مع اسرائيل كان هفوة

 لبنان اليوم -

 لبنان اليوم - بو حبيب يُؤكد أن ما قاله عن استعداد لبنان للدخول في الحرب مع اسرائيل كان هفوة

وزير الخارجية اللبناني عبدالله بوحبيب
بيروت - لبنان اليوم

أكد وزير الخارجيّة عبدالله بو حبيب، أن "ما قاله عن استعداد لبنان للدخول في الحرب مع اسرائيل كان هفوة او "غلطة" بسبب الظروف التي أحاطت مقابلته في انطاليا"، مشيرا الى أن "حزب الله جاهز للحرب، جَزَم أن الجيش اللبناني لن يحارب لا اسرائيل ولا غير اسرائيل، ولكن إذا اجتاحت اسرائيل لبنان فنحن مجبرون على الدفاع عن أنفسنا".


واعتبر خلال حديث تلفزيوني، أن "حركة الموفدين الدوليّين جيّدة، ولكن مع كل موفد، ترسل اسرائيل إنذاراً وتهديداً بانها ستدخل لبنان"، لافتا الى انني "لا أعتقد أن اسرائيل ستدخل بحرب مع لبنان، هذا رأيي الشخصي وليس رأيي كسياسي"، مشيراً الى أنه "سابقاً كان كل موفدٍ دوليّ يأتي من اسرائيل يطالب بتطبيق القرار1701، وبتراجع حزب الله 7 أو 10 كيلومترات شمالي الليطاني، أما الآن فطلبُ اسرائيل على لسان الموفدين الدوليين هو فقط تراجع حزب الله، وعودة المستوطنين الى شمالي اسرائيل، جازماً بأن شيئاً لن يحصل في لبنان قبل الحسم في غزة".

ورأى اننا "لا نستطيع التكلّم باسم حزب الله، وبدوره حزب الله لا يأخذ إذناً منّا للدخول في أي حرب"، مشيرا الى أن "كل الأوراق التي وصلت لبنان هي مطالب اسرائيليّة".
وعن الردّ على الورقة الفرنسيّة، لفت بو حبيب، الى إن "السفير الفرنسي هيرفي ماغرو‎ زاره، وأكد له أنهم مرتاحون للردّ اللبناني على الورقة الفرنسيّة، وهو ردّ جيّد جداً، ففي الورقة أعرب لبنان عن استعداده لتطبيق كامل وشامل لل1701"، مضيفاً: نحن الآن ننتظر الخطوة الفرنسيّة".


في سياق منفصل، أكد وزير الخارجية أن "الأميركيين لديهم النفوذ الأكبر في اسرائيل من اي دولة أخرى، وعليه سينسّق الفرنسيون مع الأميركيين.

وردّاً على سؤال حول وصول رسالة اميركية الى لبنان بأن الملفّ اللبناني نحن نديره، أجاب بو حبيب:"مش بهالوضوح...بس في هيك شي".

وعن زيارة مسؤول وحدة الإرتباط والتنسيق في حزب الله وفيق صفا الى الإمارات لفت بو حبيب، الى انني "علمت من الصُحُف عن الزيارة، مشيراً الى أن هناك عدداً كبيراً من الأسرى اللبنانيين في الإمارات، وقد عملنا على هذا الملف سابقاً، لكن يجب أن يكون هناك اتفاق بين حزب الله والإمارات، لأننا لا نستطيع إعطاء الإمارات أي شيء، كما لا يمكننا أن نمون على حزب الله، واعتبر بو حبيب أن اتفاق الإمارات مع حزب الله من الممكن أن يؤدي الى عودة الدبلوماسيين الى السفارة الإماراتية في لبنان كما تسهيل وضع اللبنانيين في الإمارات".


وعن إقفال السفارات اللبنانية في الخارج شدّد بو حبيب أن "لا إقفال للسفارات إنما تعليق عمل". واوضح أن "لا زيارة مرتقبة له الى سوريا، كما اكد أنه ليس مرشّحاً رئاسيّاً، وقال "وصلت الى عمر أريد أن ارتاح، وأصلّي لإنتخاب رئيس كي أرتاح".

قد يهمك أيضــــــــــــــا

الخارجية اللبنانية تُعلن عن تحضير شكوى عاجلة لمجلس الأمن ضد دولة الاحتلال

 

وزير الخارجية اللبناني: نطالب العراقيين البقاء في وطنهم والحفاظ عليه

lebanontoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بو حبيب يُؤكد أن ما قاله عن استعداد لبنان للدخول في الحرب مع اسرائيل كان هفوة بو حبيب يُؤكد أن ما قاله عن استعداد لبنان للدخول في الحرب مع اسرائيل كان هفوة



إطلالات مريحة للأميرة رجوة تناسب مراحل الحمل

القاهرة - لبنان اليوم

GMT 15:51 2023 الإثنين ,24 إبريل / نيسان

شركة طيران الشرق الأوسط تتأهّب لموسم الصيف

GMT 11:07 2022 الإثنين ,21 آذار/ مارس

خطوات تلوين الشعر بالحناء

GMT 05:14 2022 الأحد ,03 تموز / يوليو

تسريحات الشعر المناسبة للصيف

GMT 09:01 2022 السبت ,02 إبريل / نيسان

أفضل 10 أماكن سياحية في شمال لبنان

GMT 21:12 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

العناية ببشرة العروس من خلال هذه الخطوات

GMT 19:33 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

أزمة في احد بسبب العروض للكاميروني تيكو

GMT 14:41 2019 الجمعة ,29 آذار/ مارس

اكتساح إيطالي لحكام مباريات الديربي

GMT 17:13 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

التونسي الشرميطي يعرض إصابته على طبيب المنتخب
 
lebanontoday
<

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

lebanontoday lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
lebanon, lebanon, lebanon