رئيس مجلس النواب اللبناني يُشدِّد على أنه لا يُريد لـحسان دياب أن يُقيِّده
آخر تحديث GMT16:37:33
 لبنان اليوم -

أكّد أنّه يبحث عن حكومة وزراء لديهم الكفاءة لإنقاذ البلد ممّا هو فيه

رئيس مجلس النواب اللبناني يُشدِّد على أنه لا يُريد لـ"حسان دياب" أن يُقيِّده

 لبنان اليوم -

 لبنان اليوم - رئيس مجلس النواب اللبناني يُشدِّد على أنه لا يُريد لـ"حسان دياب" أن يُقيِّده

نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني
بيروت - لبنان اليوم

شدَّد نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني، على أنّه يريد حكومة تحارب الفساد وتملك وزراء لديهم الكفاءة لإنقاذ البلد مما نحن فيه، وتساءل عن سبب تقييد رئيس الحكومة نفسه بأمور لا يفرضها الدستور ولا الأعراف.

وأكّد بري أنه ومع بدء الاستشارات النيابية في المجلس النيابي التقى الرئيس المكلف حسان دياب وسأله عن حجم الحكومة التي يرغب في تشكيلها فأجاب: أنه يرغب بحكومة من 18 وزيرا، وقد نصحته بأن تكون من 24 بحيث يكون لكل حقيبة وزير كما نصحته بضرورة التواصل مع الكتل النيابية التي لم تسمه، وبذل جهد مع هذه الكتل لا سيما القوات اللبنانية والمستقبل وسواها، ولا أدري إذا ما تواصل أم لا، كما طالبته بضرورة تمثيل الحراك".

وتابع في لقاء مع مجلس "نقابة الصحافة" في عين التينة: "أما عن السبب الذي دفعني للموقف الأخير، لاحظت أن الرئيس المكلف وضع قيودا لنفسه، لا الكتل التي سمته طلبت منه هذه القيود ولا الكتل الأخرى، ومنها عدم توزير النواب والوزراء السابقين، وهنا أسأل إذا كان هناك وزير سابق وناجح فلماذا استبعاده، ثم طالب بحكومة اختصاصيين، نحن معه، لكن ما لم نفهمه بوزراء مستقلين، فهل الاستقلالية أن لا يكون الوزير منتميا، وأن من قام بتسمية الرئيس المكلف هم قوى سياسية وحزبية، وهذه الاحزاب لديها اختصاصيون وكفاءات". 

وقال بري: "أنا أريد حكومة تحارب الفساد، نريد حكومة وزراء لديهم الكفاءة لإنقاذ البلد مما نحن فيه، فلماذا رئيس الحكومة يقيد نفسه بأمور لا يفرضها الدستور ولا الأعراف"، وتابع أجدد اليوم القول: "أنا مستعد للنزول إلى المجلس النيابي وأمنح الحكومة التي يريدون تشكيلها الثقة، ولكن لن أشارك فيها. أنا أريد الدكتور حسان دياب، ولكن لا أريد له أن يقيدني ويقيد نفسه، هو لم يمش معي ولكن أنا سأمشي معه. أريد حكومة بغض النظر عن اسمها، لقد رفضت حكومة سياسية صرف، والحل هو السير بحكومة بأسرع وقت ممكن وأنا وكتلة التنمية والتحرير سنصوت معها، ولكن ما المانع أن يكون الاختصاصي حزبياً، وما هو النص القانوني الذي يقول خلاف ذلك".

ولفت بري إلى أنّ "50 في المائة من التدهور الاقتصادي سببه سياسي صرف، وإنقاذ لبنان ممكن ووقف الانحدار ليس صعباً فالسياسة هي الأساس"، وقال: "اعطونا حكومة إنقاذية وأؤكد لكم أن إنقاذ لبنان ممكناً، ووقف الانحدار ليس صعباً، فالسياسة هي الأساس، وكل السفراء الذين نلتقيهم يجمعون على ضرورة إنجاز حكومة لديها برنامج إصلاحي، وهم مستعدون للمساعدة المهم بأي حكومة امتلاكها للبرنامج"، وأضاف: "لا يمكن إعطاء مصرف لبنان صلاحيات استثنائية في غياب الحكومة".

وتناول موضوع الحراك فقال "في البداية أحسست أنني واحد منهم ولكن الأمور تغيرت ولم تعد هناك ثورة، وتقود الحراك 3 محطات تلفزيونية".

قد يهمك ايضا:بري يؤكد أن الوقت ليس وقت إلقاء مسؤوليات والتلهي بشكل الحكومة 

 الرئيس بري دعا الى جلسة مشتركة للجان النيابية في 8 ك

lebanontoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس مجلس النواب اللبناني يُشدِّد على أنه لا يُريد لـحسان دياب أن يُقيِّده رئيس مجلس النواب اللبناني يُشدِّد على أنه لا يُريد لـحسان دياب أن يُقيِّده



تمتلك القدرة على اختيار الأزياء التي تناسبها تمامًا

جيجي تتألق بإطلالة بيضاء فى أسبوع الموضة في باريس

واشنطن/لبنان اليوم

GMT 02:46 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 لبنان اليوم - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات

GMT 02:08 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

نصائح بأفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية
 لبنان اليوم - نصائح بأفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 02:41 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

إعلامي إنجليزي يتخلى عن نصف ثروته لطليقته بعد عامين
 لبنان اليوم - إعلامي إنجليزي يتخلى عن نصف ثروته لطليقته بعد عامين

GMT 09:56 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 لبنان اليوم - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 00:52 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

السياحة في القارة الأميركية من رود آيلاند إلى تكساس
 لبنان اليوم - السياحة في القارة الأميركية من رود آيلاند إلى تكساس

GMT 10:19 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

احصلي على طابع مميز في منزلكِ مع أحدث 6 ألوان ديكور
 لبنان اليوم - احصلي على طابع مميز في منزلكِ مع أحدث  6 ألوان ديكور

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 05:41 2018 الأربعاء ,27 حزيران / يونيو

إطلاق "Intenso "عطر دولتشـي آند غابانـا للرجال

GMT 12:22 2018 الإثنين ,04 حزيران / يونيو

تعرف علي فضل الصلاة على النبي ﷺ في يوم الجمعة

GMT 19:02 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم

GMT 01:20 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

الجماع اثناء الدورة الشهرية

GMT 00:25 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريحات شعرك الشتوية من المطربة الإماراتي بلقيس فتحي
 
lebanontoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

lebanontoday lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday lebanontoday lebanontoday
lebanontoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
lebanon, lebanon, lebanon